ما هو التهاب الجراب وماهي اعراضه وطرق علاجه | عيادات السويسري

التهاب-الجراب.jpg

التهاب الجراب

أعراض التهاب الجراب

تتضمن أعراض التهاب الجراب ما يأتي:

وخز في المفصل وقد يُصبح متصلبًا، ومحمرًّا، ومنتفخًا.

اشتداد الوخز في المفاصل عند الحركة، أو عند لمس المنطقة المصابة.

أسباب وعوامل خطر التهاب الجراب

يتغير سبب بروز التهاب الجراب ويرتبط بموقع المفصل، لكن العامل المشترك لكافة الحالات هو أن الالتهاب يقوم بالبروز بصورة عامة بعد تنفيذ حركة متكررة في المفصل، أو تعريض المفصل والجراب لعبء ميكانيكي ثقيل آخر.

أسباب التهاب الجراب

أمثلة على أسباب التهاب الجراب المنتشرة:

رفع أحمال إلى فوق مستوى الرأس بشكل متكرر، أو رمي كرة بقوة عالية.

الاتكاء على الكوع لفترة طويلة، مثل: عند القراءة المستمرة، أو الدراسة، أو ممارسة إطلاق النار في وضعية الانبطاح.

الركوع لفترة طويلة، كما في حالة الأفراد الذين يعملون في تركيب السجاد و الأرضيات، وتنظيف الأرضيات، والتبليط، والجنود يُسبب التهاب الجراب في الركبة.

الجلوس المتواصل لفترات طويلة على مقاعد متينة أو غير مريحة يُسبب التهاب الجراب في مفصل الفخذ.

دخول جرثومة إلى الجراب، وحالات العدوى المنتشرة بالتحديد في الركبة والمرفق.

عوامل الخطر

من أبرز العوامل التي تضاعف من خطر الإصابة بالتهاب الجراب:

السن: بروز التهاب الجراب هو أكثر انتشارا في منتصف العمر بين 40 – 60 عامًا.

نوع العمل: يُوجد مهن تحتاج استعمالا مكثفًا لمفصل واحد، أو أكثر مما يتسبب فى تهيج الجراب، مثل: مركبي السجاد، وعمال الحدائق، والجنود، وغيرهم.

الأمراض: يُمكن للعديد من الأمراض أن تُسبب أضرارًا للمفاصل وتتسبب في ارتفاع احتمالية ونسبة الإصابة بالالتهاب الجراب، مثل:

التهاب المفاصل الروماتيزمي .

التهاب المفاصل التنكسي .

النقرس .

أمراض الغدة الدرقية.

السكري.

مضاعفات التهاب الجراب

من مضاعفات التهاب الجراب:

الوخز المزمن.

ضمور العضلات.

تشخيص التهاب الجراب

من أبرز الفحوصات المجراة لالتهاب الجراب:

اختبارات التصوير (Imaging)

على الرغم من أن الأشعة السينية لا يُمكنها القيام بتشخيص وجود التهاب في الجراب، إلا أن هذا الفحص ضروري من أجل نفي وجود حالات وأمراض أخرى قد تُسبب أعراضًا مشابهة.

الفحوص المخبرية

يتم القيام بإجراؤها على خلفية الشكوى من آلام المفاصل تُستعمل لنفي وجود أمراض أخرى، وتحديدا الأمراض الروماتيزمية التي يُمكن أن تُسبب آلام المفاصل.

علاج التهاب الجراب

يعتمد علاج التهاب الجراب على شدة المرض، في ما يأتي التفصيل:

علاج التهاب الجراب البسيط

تكون طريقة علاج التهاب الجراب على النحو الآتي:

الراحة وعدم تحريك المنطقة المصابة.

تقليل التورم والوخز من خلال تبريد المفصل عن طريق الثلج.

العلاج بالأدوية، مثل: مضادات الالتهاب اللاستيرويدية (Non steroidal anti inflammatory drug – NSAIDs)، التي تُستعمل من أجل تقليل الألم وتخفيف الالتهاب.

علاج التهاب الجراب الحاد

في الحالات القاسية التي يكون فيها الوخز شديدًا ومرافقا بصعوبة وتقييد جدي في الحركة، قد يشمل العلاج ما يأتي:

حقن سترويدات إلى داخل تجويف المفصل تتسبب فى التقليل الفوري من الالتهاب وتخفيف ضخم في الألم.

العلاج الفيزيائي .

ممارسة النشاط الجسماني من أجل تقوية العضلات، وبالتالي تقليل الضغط الواقع على المفصل.

استعمال المضادات الحيوية (Antibiotics) لمعالجة الجراثيم، في الحالات التي يكون فيها التهاب الجراب ناتجا عن تلوث من جراء دخول جراثيم إلى داخل الجراب.

الوقاية من التهاب الجراب

لا يمكن منع كل حالات الالتهاب الجرابي، لكن يُوجد عدد من الخطوات التي يُمكن اتخاذها للتقليل من مخاطر بروز الالتهاب والحد من تفاقمه، وهي كالآتي:

استعمال مشدات واقية للركبة للأفراد الذين يحتاج عملهم، أو هوايتهم الركوع على الركبة لفترات طويلة.

الوسادة قد تُساهم الفرد الذي ينام على جنبه للحد والتقليل من الاحتكاك الناتج عن وضع الركبة على الركبة.

الحرص على ثني الركبتين والعناية على الظهر مستقيمًا عند الانحناء من أجل رفع حمولة ثقيلة، وذلك للتخفيف من الاحتكاك الواقع على الفخذ.

الامتناع عن الاتكاء على المرفقين لفترات طويلة.










920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري