السنط في الجلد

مرض-السنط-في-الجلد.jpg

يعد السنط من الأمراض الجلدية المنتشرة، وهو عبارة عن بروز زائد أو نمو في الجلد يحدث بسبب الإصابة بفيروس، ويتسبب فى الإحساس بالحكة، ويمكن أن يظهر في مختلف أماكن الجسم، وخصوصا اليدين والقدمين.

أسباب السنط

تتعدد أسباب ظهور السنط في الجلد لتشمل:

  • ملامسة شخص مصاب: فهو مرض جلدي معدي يسهل انتقاله من شخص لآخر بمجرد تلامسهما وكذلك عن طريق التنفس.
  • إستعمال أدوات شخص آخر: وهذا أيضاً يسهل القيام بإنتقال الفيروس وظهور الزوائد الجلدية البارزة، وبالتحديد أدوات الحلاقة والمناشف.
  • التلوث الناجم عن مسبح الماء: فيمكن أيضاً أن تنتقل الإصابة من مسبح الماء الملوث بالفيروس الذي يؤدي إلى السنط.
  • رذاذ الحيوانات: وبالتحديد الخيل، فعندما يقوم بإخراج الرذاذ من فمه وينتقل لجسم الشخص، فإنه قد يتسبب فى ظهور السنط.
  • العلاقة الحميمة: في حالة ظهور السنط بالمنطقة التناسلية سواء عند الرجال أو النساء، فإنه سرعان ما يقوم بالأنتقال إلى الطرف الآخر بعد القيام بممارسة العلاقة الحميمة.

أعراض السنط

ويمكن التعرف على الإصابة بمشكلة السنط الجلدية عن طريق بعض الأمور، وهي:

  • ظهور الزوائد الجلدية: وتكون بسطح خشن ودائري أو متلو، ويمكن أن يكون لونه منعطف للاصفرار أو البني أو الدرجات الغامقة.
  • انتشاره في الجلد: فهو مرض سريع الشيوع على الجلد، ويمكن ملاحظة تكرره في أماكن كثيرا جنباً إلى جنب.

واحيانا ما يظهر السنط على اليدين أو القدمين، وبالتحديد في باطن القدم أو بين الأصابع وكذلك بالقرب من الأظافر.

  • ليست مؤلمة: لا يعد السنط من الأمراض الجلدية المؤلمة، ولذلك فلا يشترط أن يكون هناك إحساس بالألم عند ظهوره.
  • حكة جلدية: وتعد الحكة من أبرز أعراض السنط، فما يظهر في الجلد، حتى يشعر الشخص بغاية حادة في فرك المنطقة المصابة.

نصائح لتجنب الإصابة بالسنط

هناك مجموعة من النصائح التي تساهم في الوقاية من الإصابة بالسنط، وتتمثل في:

  • عدم المشي بأقدام حافية: وبالتحديد على الأسطح الرطبة أو الدافئة، والحرص على القيام بإرتداء الأحذية حتى خلال التواجد حول برك السباحة، فإرتداء الحذاء الصيفي سوف يضمن الوقاية من انتقال الفيروس إلى الجلد.
  • الحفاظ على جفاف القدمين: فترتفع فرص الإصابة بالسنط في حالات التعرق، ولذلك يجب أن تكون القدم نظيفة وجافة.
  • العناية بالنظافة الشخصية: وتطهير الجسم جيداً وبالتحديد بعد التواجد في أماكن ملوثة حتى يتم القضاء على الفيروس قبل ظهور الزوائد الجلدية.

وكذلك يجب القيام بغسل اليدين جيداً كلما أتيحت لك الفرصة، ويفضل أخذ مطهر اليد في حقيبتك أينما ذهبت.

  • استعمال الأدوات الشخصية: وعدم اللجوء لأدوات الآخرين التي يمكن أن تنقل المرض، والحفاظ على نظافة وتعقيم الأدوات الشخصية بإستمرار.
  • عدم الإقتراب من الحيوانات: لأنه يمكن أن يخرج منها رذاذ يسبب هذه العدوى الفيروسية، ولذلك يجب القيام بأخذ الاحتياط عند التعامل مع الحيوانات المختلفة.

علاج السنط في الجلد

وفقاً لنوع السنط ومدى شيوعه، يقوم الطبيب بتحديد العلاج الملائم، ويكون العلاج بإحدى هذه الطرق:

  • استعمال علاج موضعي: في الحالات البسيطة، يصف الطبيب مادة طبية يتم وضعها على أماكن السنط للقضاء عليه.

ولكن يجب تطبيق هذه المادة بحرص حتى لا تؤدي إلى أذى للجلد المحيط بها.

  • اللصقات الطبية: وتحتوي هذه اللصقات على مركبات خاصة بالتخلص من السنط، ومع القيام بتكرار استعمالها بناء على تعليمات الطبيب، سوف تقوم الزوائد الجلدية في السقوط.
  • تجميد الزوائد الجلدية: فيمكن أن يستعمل الطبيب سائل النيتروجين إثناء جلسات علاجية حتى تتلاشى هذه الزوائد.
  • الكي الكهربائي: من أبرز التقنيات المنتشرة لعلاج السنط، حيث يقوم الطبيب بكي هذه الزوائد كهربائياً بعد القيام بتخدير المريض موضعياً.
  • الليزر: ويعد من أحدث التقنيات وأكثرها فعالية في علاج السنط الجلدي، كما أنه أقل ألماً من الطرق الأخرى.

 


اترك تعليق

بريدك الاليكتروني لن يتم نشره الخانات التي تم وضع علامة * هي خانات مطلوبة











920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري