تعرف على تكلفة عملية شد الخدود بالسعودية

شد-الخدود.jpg

شد الخدود

تكلفة عملية شد الخدود

تصنّف عملية شدّ الخدود أو ما تُعرف بـ ( Cheek Lift ) أسفل بند العمليات التجميلية من أجل شد الوجه ، وتعتمد فكرتها على القيام بإزالة الجلد الزائد في منطقة الخدين من أجل إزالة  الترهلات العميقة والرقيقة والتخلص من التجاعيد و خطوط الابتسامة التي تنشأ بسبب التقدم في السن وضعف إفراز مادتي الإيلاستين والكولاجين من قبل البشرة ، وتعد هاتين المادتين بمثابة الوقود المحفّز من أجل عناية البشرة على نضارتها وشبابها ومرونتها ويتسبب نقصهما في شيخوخة البشرة . وتختلف الأساليب المستعملة في شدّ الخدود فإلى جانب المسارات الجراحية التقليدية برزت عملية شدّ الخدود باستعمال أسلوب الليزر الى جانب حقن مواد التحشية المتنوعة .

 

 من هم الأفراد المرشّحون لعملية شد الخدود ؟

  • الأفراد المرشحون لعملية شد الوجه هم الذين يقومون بامتلاك صحّة ممتازة بصورة عامة ولا يعانون من عوارض مرضية معيّنة قد تمنع قيامهم بالجراحة .
  • الأفراد الذين يعانون من ترهلات الجلد وشيوع التجاعيد به سواءً كان ذلك عوامل التقدم في السن أو نتيجة لبعض العوامل الوراثية .
  • الأفراد الذين خسروا أوزانهم بشكل سريع مما تسبب فى ترهّل جلد الوجه وبالتحديد منطقة الخدين بصورة ظاهرة .
  • الافراد الذين لا تتجاوز أعمارهم 65 عاماً حيثُ تقلّ فرص نجاح العمليات الجراحية بعد هذا السنّ وبالتحديد في حالة وجود الأمراض المزمنة مثل مرض الضغط وتصلب الشرايين والسكري وغيرها .
  • الأفراد المدخنين بشكل مفرط ، حيثُ من الضروري الإقلاع عن التدخين قبل فترة كافية لا تقلّ عن أسبوعين من القيام بالجراحة وبعدها أيضاً .
  • الأفراد الذين لديهم توقّعات ايجابية وواقعية تجاه هذه العملية وعلم تام بجميع المخاطر والمميزات التي سوف يقومون بالحصول عليها بعد الجراحة .

 

الأساليب المستعملة في عملية شد الخدود :

1- شدّ الخدود بالجراحة : تتضمّن عملية شد الخدين من خلال الجراحة اخضاع المريض للتخدير الكليّ المسبق وذلك لكونها لا تنحصر على القيام بشدّ الجلد المترهّل فحسب وإنما يقوم الجراح بشدّ الجلد وعضلات الوجه ، وللقيام بهذه الخطوة يبدأ جراح التجميل بعمل ثقبين جراحيين على جانبي الأذن بصورة غير ظاهرة ومن ثمّ القيام بفصل طبقة العضلات الداخلية للخدّ عن الدهون والجلد والقيام بشدٍّها الى جانبي الوجه والتخلص من الجزء الفائض منها ، بعد ذلك يقوم الجراح بشدّ جلد منطقة الخدين الى الخارج والتخلص من الجزء الزائد منه من أجل إزالة الترهلات ، وفي نهاية العملية يقوم الجراح بإغلاق الثقوب التي أحدثها باستعمال الخيوط التجميلية من أجل الأبتعاد عن حدوث التندبات المزعجة . وتستغرق فترة النقاهة اللاحقة للجراحة ما بين يومين الى 4 ايام يقوم فيها المريض بالخضوع للملاحظة الطبية في المستشفى فيما يمكنه بعدها العودة الى المنزل لمدة أسبوعين قبل القيام بمتابعة شؤون حياته الطبيعية .

 

2- شدّ الخدود بالليزر : يبدأ الطبيب في بداية الأمر القيام بتقييم أنسجة الوجه من أجل معرفة مدى إمكانية تطبيق هذه الطريقة ، ولا تحتاج عملية شد الخدين باستعمال أسلوب الليزر خضوع المريض الى خطوة التخدير الكليّ كونها لا تتضمن القيام بثقوب جراحية لشدّ عضلات الوجه ، و للقيام بالعملية عن طريق أسلوب الليزر يقوم الطبيب باستعمال المخدر الموضعي أعلى سطح البشرة ومن ثمّ تسليط اشعة الليزر على الأماكن المترهلة لمعالجتها وشدّها كما أنه يساهم في تحفيز إنتاج مادة الكولاجين الهامة في استرجاع البشرة لرونقها وشبابها .

 

3- شدّ الخدود بالفيلر : تعتمد طريقة الفيلر على القيام بملئ الفراغات و الثنيات الموجودة في الجلد لإزالة الخطوط الدقيقة والعميقة والتجاعيد والحفر والآثار الناجمة عن حبّ الشباب والتندبات . وللقيام بها يشرع الطبيب بتحديد الأماكن المستهدفة ومن ثم يبدأ في القيام بتنظيف الجلد وتعقيمه قبل القيام بعملية الحقن ، بعد ذلك يتم توزيع الحقن أسفل سطح جلد الأماكن المطلوبة بصورة متساوية عن طريق إبرة متناهية في الصّغر ومن ثم يتم القيام بتدليكه لضمان التوزيع المتساوي لمادة التحشية ، وفي العادة لا تستغرق هذه العملية سوى دقائق معدودة وبعد الانتهاء بصورة تامة يقوم الطبيب بوضع كمادات المياه الباردة أو الثلج من أجل التقليل من تورّم الأنسجة .

 

مميزات عملية شد الخدود : 

  • فعالية مرتفعة : تتميز عملية شدّ الخدود بفعاليتها المرتفعة ونتائجها المُرضية حيثُ تساعم المريض على إزالة الآثار السطحية والعميقة للتجاعيد على حدٍّ سواء كما أن لها دوراً في إزالة ترهلات الجلد الناجمة عن خسارة الوزن بشكل سريع .
  • معدلات أمانٍ عالية : تتميز عملية شدّ الخدود من خلال الليزر وأسلوب الفيلر بمعدلات أمانها العالية مقارنة بالأساليب التقليدية الجراحية لشدّ الخدود ، لذلك نجد أن بعض المرضى يفضلون الحصول على نتائج آمنة حتى لو كانت أقل من حيث الفعالية لذلك فهم يقومون باللجوء إلى استعمال الليزر والفيلر عوضاً عن الجراحة .
  • استرجاع الثقة بالنفس : يقوم الشكل الخارجي بلعب دوراً محورياً في ثقة الإنسان بنفسه ورضاه عن ذاته لذلك فإن عمليات التجميل بجميع أنواعها متحكمة بصورة كبيرة عن تعزيز هذه الثقة بالتحديد في حالات التجاعيد التي تنشأ عن التقدم بالسن وتحديداً عند السيدات .
  • نتائج دائمة : توفر جراحة شدّ الخدود نتائج دائمة مما لا يضطر المريض الى القيام بتكرارها فيما بعد ، أما في حالة اللجوء إلى طريقة الليزر او الفيلر فلا تعتبر النتائج دائمة ويحتاج المريض الى القيام بتكرارها على الأقل بعد 3 أشهر من العملية .

 










920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري