سرطان الحنك الرخو

سرطان-الحنك-الرخو.jpg

الأعراض

قد تتضمن بعض علامات سرطان الحنك الرخوأعراضه كالآتى :
شعور بألمًا في الفم
حدوث تقرحات لا تُشفى في الفم
حدوث تخلخل الأسنان
شعور بألم عند البلع
فقدان الوزن
شعور بآلام الأذن
حدوث تورُّمًا في الرقبة قد يكون مؤلمًا
ظهور بقعًا بيضاء لا تُشفى في الفم
متى يجب تحديد موعد زيارة الطبيب؟
قم بتحديد موعد مع طبيب الأسنان الخاص بك فى حالة ظهور أي علامات وأعراض متكررة تُثير قلقك.

الأسباب

قد ينمو سرطان الحنك الرخو عندما تُحول
طفرة جينية خلايا طبيعية سليمة إلى خلايا شاذة. تنمو الخلايا السليمة ثم تنقسم بمعدَّل محدَّد وتموت في فتره محدَّد. تنمو الخلايا الشاذة ثم تنقسم بمعدل لا يمكن السيطرة عليه ولا تموت.
تُكون الخلايا الشاذة التي تتراكم كتلة (ورم)
تنتشر الخلايا السرطانية الأنسجة القريبة، وربما أن تنفصل عن الورم الأولي وتنتشر (تنتقل) في أماكن أخرى من الجسم.
عوامل الخطر :
تشتمل العوامل التي تساعد فى تزيد من خطر الإصابة بسرطان الحنك الرخو كالآتى :
فى حالة تعاطي التبغ
فى حالة تناول الكحوليات
عند الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV)
فى حالة تناوُل الأدوية المثبطة للجهاز المناعي
خطر الإصابة يكون أكبر، فى حالة تتعاطى التبغ أو تتناول الكحوليات.

الوقاية

عدم تعاطي التبغ.
فى حالة عدم تتعاطى التبغ، فلا تفكِّر في هذا من الأساس. أما فى حالة تتعاطى حاليًّا أي نوع من أنواع التبغ، فسأل مع طبيبكَ عن سبل التى تساعد في الإقلاع.
التقليل من المشروبات الكحولية إذا كنت تتناوله
. إذا قمت باختيار تناول المشروبات الكحولية، فاشربها باعتدال .أى يقصد بذلك تناوُل مشروب واحد في اليوم للنساء وما يصل إلى مشروبين في اليوم للرجال.
الالتزام على الاهتمام بالأسنان.
خلال الموعد الطبي، سيقوم طبيب الأسنان فمك أثناء الفحص للكشف عن أي دلائل للإصابة بالسرطان أو حدوث تغييرات محتملة التسرطن.
لابد من أخذ لقاح فيروس الورم الحليمي البشري
فى حالة الوقاية من عدوى فيروس الورم الحليمي البشري هذا يساعدك على تقليل من خطورة الإصابة بأنواع السرطان المتصلة بهذا الفيروس، مثل سرطان الحنك الرخو. استشير طبيبكَ عما إذا كان لقاح فيروس الورم الحليمي البشري مناسب لك.


اترك تعليق

بريدك الاليكتروني لن يتم نشره الخانات التي تم وضع علامة * هي خانات مطلوبة











920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري