متى يبدا الطفل الكلام ؟ وفي اي عمر

متى-يبدأ-طفلي-بالكلام؟.jpg

متى يبدأ طفلي بالكلام؟

 

يتعلم الأطفال التكلم والتحدث أثناء أول سنتين بحياته، في وقت أنه يدرس قواعد اللغة ويشاهد استعمالاتها  عند الكبار قبل أن ينطق بأول كلمة مطلقًا.

يبدأ مع الشهر الأول والثاني بإطلاق الآهات الصغيرة فالأصوات ثم دمجها باستعمال لسانه، شفتيه، حلقه، ثم أسنانه بعد مرحلة التسنين.

 

سرعان ما تتحول تلك الأصوات إلى كلمات حقيقية، و بغضون ٦ أشهر يمكن أن تنهمر دموعك انفعالًا أو تكسبين الرهان مع زوجك لأنه قال ماما قبل بابا.

 

بعد الشهر السادس سوف ينطلق في تعلم الكلمات منفردة حتى ينجح بتكوين جمل قصيرة ما بين كلمتين إلى ٤ كلمات وهذا بين ١٨ شهرًا إلى سنتين.

 

بعد أن يتطور ذهنيًا ويسير متمكنًا عاطفيًا وسلوكيًا أكثر سينجح بالتعبير عن مشاعر وأفكار وما إلى هذا.

 

ما هي مراحل تكلم الطفل التي سيمر بها؟

بعد التعرف على إجابة متى يبدأ طفلي الكلام إليك مراحل تكلم الطفل التي يفترض أن تلاحظيها عند طفلك إلى أن يصل لمرحلة متقدمة من تطور اللغة:

 

  • الجنين في الرحم

الكثير من التوجهات في بحث اللغة وتطور الطفل تظن أن تعلم فهم اللغة يبدأ قبل الولادة وأثناء الحمل.

 

فكذلك يتمكن الجنين سماع نبض قلبك والتعود عليه، هو كذلك يمكن سماع صوتك وتمييزه من بين الأصوات الأخرى.

 

  • من الولادة حتى 3 أشهر

البكاء بالنسبة لطفلك هو أول صورة من صور التواصل والتعبير عن النفس لذلك فهو يتمتع بأنواع متنوعة من البكاء، يمكن أن يخبرك ببكائه الصارخ أنه جائع، في وقت يبكي بصورة أبسط حين تزعجه حفاظته المشبعة.

 

إلا أنه مع الزمن سيقوم بتطوير بعض الضحكات، والغرغرات، و الهمهمات اللطيفة.

 

أما من جانب الفهم فهو يواصل في تلك المدة دراسته للكلمات وأصواتها واستعمالها وكيفية نظم الجمل.

 

  • من ٤شهور إلى ٦شهور

في تلك المرحلة يبدأ طفلك بالثرثرة، يجمع بين حرف ساكن وحرف متحرك، مثل: “يا”، أو “ماما”، أو “بابا” لكنه لا يكون مدركًا للبعد المعنوي الذي نقصده للكلمات، يعني هو لا يقصدك تمامًا حين يقول ماما.

 

حين يبلغ من السن ٦ أشهر يسير بإمكانه فهم أن من حوله ينادي عليه ويستجيب للنداء.

 

في تلك المرحلة يكون هم طفلك الوحيد هو اللعب بالأصوات التي يطلقها، يكتشف استعماله لسانه، وأسنانه، وأوتاره الصوتية لذلك سيقوم بكل الأصوات المضحكة التي لن تتوقعي بعضها.

 

ستلاحظين تكرار أصوات محددة، مثل: “كاكا”، أو “دادا” فقط لأنه يستمتع باستشعار لفظها بمنظومة الصوت عنده.

 

  • من ٧ شهور إلى ١٢ شهرًا

في تلك المرحلة ستبدأين بالإحساس أن طفلك يضحك ويتفاعل مع ما يحيطه بصورة منطقية أكثر، هنا من الضرورى جدًا تعزيز تفاعله عن طريق مبادلته الحديث والقراءة له.

 

  • من ١٣ شهرًا إلى ١٨ شهرًا

الان سوف يستعمل طفلك على الأقل كلمة واحدة وهو يدرك معناها فعلًا بل أكثر من هذا، في تلك المرحلة سيسير طفلك قادرًا على التلاعب بنبرة صوته كذلك.

 

بدأ طفلك حاليًا باستيعاب مدى ضرورة اللغة في التعبير عن احتياجاته.

 

  • من ١٩ شهرًا إلى ٢٤ شهرًا

بالرغم من أن طفلك لا يستعمل أكثر من ٥٠ كلمة إلا أنه مستكشف عظيم ومتعلم سريع عنده قدرة عظيمة على التقاط الكلمات التي يسمعها من حوله لذلك انتبهي لما تقولينه وتتلفظين به.

 

حين يبلغ طفلك السنتين من عمره يمكن أن ينجح بتكوين جملة من كلمتين إلى٤ كلمات كذلك قد يستوعب لحنًا محددا وينشد معه.

 

كذلك سيدخل بمرحلة النضوج الذهني لنفسه فيعبر عما يريده وما لا يريده، أو ما يحب وما يكره، أو التعبير عن مشاعره، إلا أنه سيخطئ باستعمال الضمائر وفهم وجود الاخر.

 

  • ما بين ٢-٣ سنوات

في بداية سنته الثانية يمكن أن يجد طفلك بعض الصعوبة في استعمال الضمائر الملائمة، لكنه مع الزمن سيسيطر على تلك المهارة بصورة أفضل، ثم سيتوجه إلى فهم الفعل والاسم وربطهما معًا بجمل سليمة، مثل: “أريد أكل”، “هربت القطة”.

 

وبنهاية مراحل تكلم الطفل ومع بلوغ ابنك سنته الثالثة يسير قادرًا على تطوير محادثة تامة معك  ألا أنه سينجح بالتفاعل مع جمل مركبة تحكيها له، مثل: “خذ اللعبة وضعها بصندوق الألعاب”.

 

ملاحظة: في حالة كنت تربين طفلك بيئة ثنائية اللغة بصورة متساوية، فيفترض أن تلاحظي مراحل تكلم الطفل نفسها في كلتا اللغتين.

 

كيف أساعد طفلي كي يتكلم؟

واستمرارًا بالحديث عن كلام الطفل يوجد ٣ أمور عليك معرفتها والمحافظة عليها ليغني طفلك قاموسه اللغوي:

 

 

  • الحديث مع الطفل

بكل بساطة تحدثي إلى طفلك بلغة سليمة وواضحة، لا نقصد أن تتكلمي معه بدون توقف، يوجد حدود لقدرتنا وقدرة الطفل على استيعاب تفاصيل جديد.

 

  • القراءة للطفل

لا يوجد حد أدنى من السن الذين تستطيع القراءة لهم، لذلك استعملي الكتب ذات الصور الواضحة والجميلة وأشيري له عليها واقرئي له واسمحي له أن يتفاعل معها.

 

  • الإصغاء للطفل

أصغي إليه واستمعي حيز يشير إلى أمر ما ويحاول التعبير عنه وانطقي اسم الشيء بوضوح.

 

كذلك سوف يشعر باهتمامك أكثر وسوف يربط الصوت الذي سمعه منك مع المعنى الذي قصده فيتعلم بصورة أسرع. 

 

ماذا أفعل إن تأخر طفلي بالكلام؟ 

عزيزتي أنت الفرد الأحسن من جانب القدرة على متابعة تطور مراحل تكلم الطفل، فأنت تتمكنين أن تميزي إن كان طفلك يحرز تقدمًا أم لا. 

 

نقدم لك الان بعض العلامات التي يجب الانتباه لها بكلام الطفل، وفي حالة وجد أن طفلك يتطلب إلى تدخل أشركي طبيبه بهذا وهو سوف يوجهك إلى أخصائي العلاج بالنطق وللأخصائيين الملائمين حيث استوجب الأمر.

 

  • علامات تستوجب المعالجة خلال مراحل تكلم الطفل

نقدم إليك تلك العلامات بحسب مراحل تكلم الطفل وتطور التواصل عنده، وفي حالة عانى منها نوصيك بمراجعة طبيبه على وجه السرعة، لأن تطور الطفل في تلك المرحلة سريع جدًا ويعتمد على مهاراته السابقة:

 

  • من ٦ شهور حتى ١٢ شهرًا

في تلك المرحلة، إن كان طفلك: 

 

لا يبادر لأي تواصل أذ كان بنظرات العين أو إصدار الأصوات.

لا يحاول إصدار الهمهمات البسيطة، مثل: “اه”، أو “غه”، أو “هـ”.

بلغ سن ال٦ شهور ولا يستجيب لاسمه أو للأصوات من حوله.

بلغ ٩ شهور ولم يباشر بإطلاق الأصوات والثرثارات المبهمة.

بلغ ١٢ شهرًا ولم يتعلم  أي كلمة ولو “ماما”، أو “دادا”، أو “بابا”.

  • من ١٣ شهرًا حتى ١٨ شهرًا

إن كان طفلك:

 

لا يحاول الإشارة إلى أمر يهمه أن يتواصل بخصوصها، قنينة الماء- “مبو” أو الطعام “نانا”.

بلغ من السن ١٨ شهرًا ولم يتعلم على الأقل ٦ كلمات إلى الان.

بدأ يخسر مهارات لغوية ومهارات تواصل كانت عنده من قبل. 

  • من ١٩ شهرًا حتى ٢٤ شهرًا

في حالة بلغ طفلك سن السنتين:

 

لم ينجح بعد للإشارة إلى أعضاء جسمه التي تطلبينها منها. 

لم ينجح بعد في اتباع تعليمات بسيطة تطلبينها منه. 

يصعب عليه إعادة بعض الكلمات السهلة التي تقولينها له. 

ما يزال يستعمل عدد قليل من الكلمات ولا يغني قاموسه اللغوي.

  • من٢-٤ أعوام

في حالة بلغ طفلك من سن ٣ سنوات: 

 

لم يبدأ باستعمال عبارات مكونة من كلمتين أو ثلاث بالأقل. 

لا ينجح باتباع تعليمات سهلة وغير مركبة. 

يتكلم بصورة غير متناسقة ويصعب  فهمه.

ملاحظة: في حالة كان طفلك يتأتئ ويتلعثم ذلك أمر طبيعي في تلك المرحلة بالأخص أن انطلق للكلام بوتيرة سريعة يمكن أن يؤدي حماسه بمهارته الجديدة إلى التلعثم فتسبقها الكلمات بعقله عملية النطق.

 

لكن إن دام ذلك التلعثم والتأتأة لبعد عمر ٤ سنوات وكان يؤخر نطقه بصورة واضحة يفضل مراجعة طبيبه وقتها. 

 

ابني يتكلم، ماذا أتوقع منه بعد هذا؟

تكلم ابنك؟ لن تتمكن  وضعه على الصامت بعد اليوم.

 

استمتعي معه بأحاديثه، سيخبرك بالكثير من القصص الخيالية، وسيعيد تمثيل ما حدث معه بالحضانة، وسوف يخبرك عن أوصاف أحسن أصدقائه، الذي ربما سيكون خياليًا.

 

سيبدأ مع جيل الرابعة فهم بعض قواعد اللغة، وسوف يتجرأ على حكى قصصه للغرباء.

 

ثم كوني جاهزة لأداة الاستفهام “لماذا” التي لن تفارق لسانه حول أي موضوع يخطر ببالك أو لا يخطر.

 

افعلي ولا تفعلي أثناء تواصلك مع طفلك

إليك بعض الأمور التي يمكن أن نفعلها مع أطفالنا في ما يخص كلام الطفل، أي منها صحيح وأيها خطأ:

 

لا تستعملي الكلمات الخاطئة المضحكة التي يقولها الطفل، بل أعيدي لفظها بصورة صحيحة ليتعلمها. 

صفي له الأمور التي تحدث من حوله ويراها، مثل: “ماما تحضر لك الطعام”، “سنأكل بالملعقة”.

لا تتحدثي معه كأنك تتحدثين مع فرد بالغ، تحدثي ببطء ووضوح والعبي بنبرة صوتك ولحنه.

استمري بالتواصل مع الطفل حين يكتسب الكلام واقرئي له، ببساطة إن تكلم فاهتمي لجودة ومضمون الكلام.

 










920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري