هل برد الأسنان مؤلم ؟ تفاصيل يجب معرفتها

SWISS-Recovered-Recovered-Recovered-Recovered-Recovered-1.jpg

برد الأسنان: تفاصيل ومعلومات ضرورية

 

ما هو إجراء برد الأسنان؟

هو أحد خيارات إعادة تشكيل السن وهو عملية يتم خلالها القضاء على جزء من مينا السن، وذلك من أجل القيام بتغيير شكلها أو تعديل مستوى سطح السن، عادة ما يتم القيام باللجوء لبرد الأسنان من أجل تعديل منظر الأسنان الخارجي، وخلق تناسق وانسجام وتوازن بين الأسنان لإعطاء رونق للإبتسامة.

 

تعتبر عملية برد الأسنان من أكثر العمليات التجميلية المتخصصة بالأسنان سهولة وانتشارا، فهي سريعة ولا تسبب الوخز، ومن الممكن القيام برؤية النتائج بصورة فورية.

خطوات إجراء برد الأسنان

إعادة تشكيل السن عن طريق برده هو مصطلح يصف الكثير من الإجراءات، وقبل القيام بأي منها من الضروري اتباع الخطوات الآتية:

 

  1. الفحوصات الأولية

وذلك من أجل تحديد إن كانت حالة أسنانك مناسبة للخضوع لهذه الإجراءات أم لا، حيث يتم القيام بالخضوع لفحص الأشعة السينية من أجل تحديد حجم وموقع لب الأسنان.

 

إن كانت طبقة مينا الأسنان رقيقة، أو كان لب السن قريبًا جدًا من سطحه قد لا يكون من الممكن القيام بالخضوع لأي من إجراءات برد الأسنان.

 

  1. برد الأسنان وتعديلها

أثناء الموعد الخاص بك من أجل الخضوع لبرد الأسنان أو أي إجراء آخر لتعديل الأسنان يقوم الطبيب باستعمال أداة للقضاء على جزء بسيط من مينا الأسنان، كما يقوم طبيب الأسنان بالعمل على الانتهاء من الإجراء من خلال تطبيق تلميع للأسنان.

 

هذه الإجراءات لا تحتاج إلى التخدير بأي أنواعه؛ وذلك لأن لب السن الذي يحتوي على الأعصاب لا يتأثر أبدًا.

 

  1. المتابعة مع الطبيب

الخضوع لأي إجراء بهدف تعديل هيئة السن لا يحتاج أي متابعة أو عناية طبية خاصة، لكن من الضروري الاعتناء بنظافة الفم والأسنان بالصورة المطلوبة حسب إرشادات الطبيب.

 

فئات يمكن أن تقوم بالخضوع لبرد الأسنان

كما ذكرنا تعد إعادة تشكيل السن بكافة أنواعها من العمليات الطفيفة والبسيطة بما فيها برد الأسنان، بالتالي الفئات التي من الممكن أن تخضع لها تشمل الآتي:

 

الأفراد الذين يعانون من وجود تصدعات على سطوح الأسنان.

الأفراد الذين يملكون نتوءات وانتفاخات في الأسنان.

الأفراد الذين يمتلكون أسنان بأشكال غير متماثلة ومتنوعة.

الأفراد الذين يملكون أسنان بأطوال متنوعة، وبالتحديد الأسنان الأمامية.

نصائح عند القيام بإجراء برد الأسنان

تساعد إجراءات إعادة تشكيل السن في تحسين صحة الفم والأسنان بصورة عامة، بالتالي يلاحظ الفرد فرقًا ضخما بصحة أسنانه بعد الخضوع لهذه الإجراءات، لذا ننصحك بما يأتي:

 

  • ابتعد عن الخضوع لبرد الأسنان أو أية إجراءات أخرى من إعادة تشكيل السن في حال الإصابة بتصدعات وثقوب ضخمة في السن، كما من المهم الإشارة إلى أن هذه العمليات ليست بديلة للخزف، بينما تستعمل مكملة له.
  • الاعتناء بالأسنان بصورة خاصة بعد إجراء برد الأسنان والعناية على روتين ممتاز لنظافة الفم؛ لأن برد الأسنان يخفف المينا.

 










920008714 – 0138194670


اتصل بنا الآن لاستفساراتكم و حجز المواعيد.





جميع الحقوق محفوظة 2021 – المركز السعودي السويسري



جميع الحقوق محفوظة 2020 – المركز السعودي السويسري